وزير الداخلية: الاستفتاء في موعده ولا تأجيل لحد الساعة

تأهب أمني لمواجهة رافضي التعديلات الدستورية

أكد وزير الداخلية واللامركزية الموريتاني أحمدو ولد عبد الله، اليوم الاثنين، أن لا نية لدى الحكومة ولا النظام لتأجيل الاستفتاء الشعبي على تعديل الدستور المنتظر منتصف يوليو المقبل، وأضاف أن الاستفتاء سيكون في الموعد المحدد.

جاء كلام الوزير خلال حديثه في  مؤتمر صحفي عقدته الحكومة مساء اليوم بعد اجتماع استثنائي استدعى هيئة الناخبين.

وأوضح الوزير في هذا السياق: “إلى حد الساعة لا تأجيل، وإجراء الاستفتاء على التعديلات الدستورية سيكون في وقته”، وفق تعبيره.

وأضاف الوزير في رده على أسئلة الصحفيين قائلاً: “اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات لم تبلغنا في الحكومة بعدم جاهزيتها وبالتالي الاستفتاء سيكون في وقته المحدد”.

جدير بالذكر أن القانون يحدد مدة 45 يوما بين استدعاء هيئة الناخبين وإجراء الاستفتاء الشعبي الذي سينظم منتصف شهر يوليو المقبل.

Go to W3Schools!