غامبيا: سطو مسلح جديد ضحيته تجار موريتانيون

الحرية نت: غامبيا ـ تعرض تجار موريتانيون لعملية سطو مسلح، الساعة الثالثة من فجر الأمس الأحد، في قرية “فاص” الواقعة علي الطريق بين ميناء “بارا” ومعبر بلدة “عمد الله” الحدودية الغامبية مع السنغال.

وبحسب ما نقله مراسل الحرية نت من غامبيا عن مصادر خاصة فقد عمدت مجموعة مسلحة إلى إطلاق أعيرة نارية في الهواء ، قبل أن تقوم باقتحام محلين تجاريين من أصل أربعة مملوكة لموريتانيين في البلدة، وكسروا خزنة ونهبوا مبالغ مالية تمثلت في 11 مليون فرنك غرب افريقي بالاضافة ل 400 ألف “دلسي” العملة المحلية.

واتصل الضحايا بالشرطة إلا أنها لم تصل في الوقت المناسب، رغم أن العملية استغرقت وقتا نظرا لصعوبة كسر الخزنة، وقد وصلت وحدة من القاعدة العسكرية قرب البلدة، لكن بعد أن لاذ المهاجمون بالفرار، هذا ولم تلحق بملاك المحلات أضرار واقتصرت على الجانب المادي.

تجدر الإشارة إلى ان هذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها موريتانيون للاعتداء والسطو المسلح منذ وصول نظام الرئيس الجديد للبلاد آدما بارو قبل أشهر، فقد سبق وأن تعرضوا لاعتدائين مماثلين.

أعل محمد حمد ـ الحرية نت ـ بانجول

Go to W3Schools!