العدل والاحسان: الدولة المغربية تستغل المساجد وتوظف الخطباء في زرع الفتنة

الحرية نت – الرباط: قالت جماعة “العدل والاحسان”المغربية ان الدولة المغربية تستغل المساجد وتوظف الخطباء في زرع الفتنة بين أبناء الوطن الواحد واستنكرت الجماعة في بيانها عممته على موقعها الرسمي، ما وصفته بإستغلال المساجد “في تصفية الحسابات السياسية مع المواطنين المطالبين بحقوقهم الثابتة والمشروعة“.

وذكرت الجماعة ان”الدولة المغربية هي المسؤولية المباشرة  فيما قد تتطور إليه الأوضاع في حالة استمرار العسكرة، وتجاهل مطالب الريف المشروعة“.ولم تخفي جماعة العدل والاحسان تضامنها “المطلق مع نشطاء الحراك، وودعت إلى إبطال كل متابعة في حق المعتقلين، والإسراع بإطلاق سراح كل المعتقلين“.

وحذرت الجماعة من ما وصفته بـ “لسلوك المقيت المخل بالآداب الشرعية المعلومة في وظائف المسجد الجامعة لأمر الأمة والداعية للوحدة والرحمة والبعيدة عن كل اصطفاف سياسي“.

وطالبت الجماعة إلى “الاستجابة الفعلية والفورية للمطالب المشروعة لأهل الريف ورفع العسكرة عن المنطقة ورفع الحواجز المهينة من الطرقات، ووقف كل أشكال الترهيب“.

ونوهت الجماعة بـ “التلاحم الشعبي في الريف، ودعوتنا إلى عدم الانجرار إلى العنف بكل أشكاله، والالتزام بالسلمية باعتبارها الأداة الحضارية الراقية في مناهضة كل استبداد“.

محمد الحبيب هويدي – مراسل وكالة الحرية – المغرب

Go to W3Schools!