عاجل: عامل منزل يذبح طفلا في منزل أهله بنواكشوط

الحرية نت: نقل مصدر موثوق للحرية نت إن عامل منزل أجنبي يحمل الجنسية الغينية ذبح طفلا في الثامنة من العمر كان يعمل مع أهله في مقاطعة الرياض بولاية نواكشوط الجنوبية، ووقع الحادث قرب مدرسة الإمام مالك بالرياض عند الكيلو 9.

وحسب المصدر وشهود عيان فإن العامل ذبح الطفل الصغير بطريقة بشعة وحاول الفرار مستغلا غياب ربة المنزل في سفر للداخل الموريتاني، إلا أن إخوة الطفل أخبروا صاحب محل تجاري قريب منهم وهو بدوره اخبر الشرطة، وأغلق المنزل تفاديا لفرار الجاني، ووصلت وحدة من الشرطة وطوقت المكان في انتظار وصول وكيل الجمهورية لمعاينة الحادثة.

وتجمهر العشرات من المواطنين وسط صدمة واضحة بفعل بشاعة الفعلة، وانتظار إخراج الجثة من داخل المنزل، في حين لم يصل الوكيل ولا أحد المقربين من الطفل لحد الساعة 11:02، حسب ما نقله مصدر من عين المكان للحرية نت.

وقال المصدر نقلا عن جيران الجاني إنه ذو جنسية غينية ويعمل لصالح أهل المنزل منذ قرابة ثلاث سنوات، وكان يعاني بين الحين والآخر من اضطرابات نفسية، وتعالجه الأسرة على حسابها الخاص، إلا انه لم يسبق أن بدر منه أي أذى تجاه الأطفال، إلا أن والدة الأطفال سافرت يوم أمس للداخل الموريتاني وتركت ابنها البالغ من العمر 8 سنوات، وإخوة آخرين أكبر منه، ومعهم العامل قبل أن يرتكب الجريمة ويحاول الفرار.

Go to W3Schools!