قرار بالإفراج عن السيناتور غده بالتزامن مع عودة الرئيس

 

أكدت مصادر إعلامية مطلعة  نقلا عن مصدر أمني أن الاجراءات تجري الآن استعدادا لاطلاق سراح الشيخ محمد ولد غدة دون ذكر تفاصيل أكثر إلا أنه تأكد حسب هذه المصادر أن قرارا بالافراج عنه قد صدر فعلا مساء اليوم الأربعاء.

وتزامن الحديث عن إصدار قرار الإفراج عن السيناتور محمد ولد غده مع عودة رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز قادما من كوناكري بعد أن شارك في فعاليات القمة الـ27 لقادة الدول الأعضاء في منظمة استثمار نهر السنغال.

وبحسب معلومات المصادر فسيتم  الإفراج غدا الخميس  عن السيناتور محمد غده وذلك في جلسة تعقدها الغرفة الجزائية بمحكمة روصو.

ويأتي الإفراج بعد يومين من إعلان مجلس الشيوخ الموريتاني عن تفعيل المادة 50 وطلب تعليق اعتقال عضو المجلس محمد ولد غدة، كما يأتي بعد إطلاق عريضة تطالب بالإفراج عنه حظيت بتوقيع عدد من نواب الجمعية الوطنية من بينهم موالون للرئيس محمد ولد عبد العزيز.