مصدر: المستقلة للانتخابات اعتمدت قوائم العمال في إحصاء سابق بدل اكتتاب جديد

مبنى اللجنة المستقلة للاتخابات بنواكشوط
مبنى اللجنة المستقلة للاتخابات بنواكشوط

قالت مصادر خصة للحرية.نت  أن اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات لم تكتتب أي عامل حيث أوضحت المصادر أن اللجنة اعتمدت على قواعد بياناتها عن المتعاونين سابقا مع اللجنة في إحصاءات سابقة وخاصة الإحصاء الإنتخابي الأخير 2014 وقامت بالاتصال بقائمة العمال ولم يسجل غياب الكثير منهم حيث وجدت حاجتها ومن تغيب وجدت له بديل من دون أن تلجأ لعملية إكتتاب كما هي العادة سابقا ، وفي سياق متصل أطلقت اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات، اليوم الاثنين، بعثاتها التي ستشرف على تنظيم إحصاء تكميلي ذي طابع انتخابي، من المنتظر أن يبدأ بشكل رسمي يوم الخميس المقبل.

وأوضحت المصادر أنه تم إطلاق 15 لجنة جهوية، و55 لجنة مقاطعة، و31 لجنة على مستوى المراكز الإدارية. وكانت هذه اللجان قد تلقت الأسبوع الماضي تكويناً لمدة أربعة أيام اختتم يوم الخميس الماضي.

وبحسب هذه المصادر فإن اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات قررت استرجاع كافة عمالها الذين أشرفوا على الانتخابات الرئاسية الأخيرة (2014).

وأضافت المصادر أن هذه اللجان ستجد عندما تصل إلى أماكن عملها “الوسائل المالية لتأجير مقرات واستئناف العمل”. وستبدأ اللجان عملها بالتعبئة لتنظيم الإحصاء التكميلي ذي الطابع الانتخابي، على أن تلتحق بهم يوم الخميس المقبل فرق العدادين من المكتب الوطني للإحصاء.

ويستمر الإحصاء على مدى عشرين يومياً على عموم التراب الوطني، ويأتي تحضيراً للاستفتاء الشعبي الذي سينظم يوم 15 من شهر يوليو المقبل. وقالت المصادر إن الهدف من هذا الإحصاء هو “تسجيل الأشخاص غير المسجلين في اللائحة الانتخابية الحالية أي تلك المعتمدة في الانتخابات الرئاسية الماضية”، بالإضافة إلى “تمكين الناخبين المسجلين على تلك اللائحة من تغيير مكاتبهم عند الضرورة”.

Go to W3Schools!