وفاة د.الشيخ ولد حرمة الله بالمستشفى متأثرا بنزيف بالرأس

أكدت  مصادر إعلامية وأخرى طبية أن  الأستاذ الشيخ ولد حرمة الله توفي قبل قليل متأثرا بإصابته  بطلق نارى فى الرأس من الخلف، أدى إلى  نزيف حاد بدماغه مما سبب في النهاية وفاته.

واستبعدت  المصادر الإصابة بطلق ناري عن طريق الخطأ، مما فتح الباب أمام فرضضية الاغتيال مع سبق الاصرار والترصد.

ويرى مراقبون أنه إذا ما تأكدت عملية الاغتيال فسيكون على السلطات كشف ملابساته والدوافع التي أدت إلى تطور الأمور إلى الاغتيال.

وشكل تعرض الدكتور لطلق ناري صدمة كبيرة في أوساط الرأي العام الوطني معتبرينه تطور خطيرا في الجريمة وأسلوبها مما يستدعي دق ناقوس الخطر.