الحكومة ستسبق الحزب الحاكم لشرح التعديلات الدستورية في الحوضين

الوزير الأول، والوزير الأمين العام للرئاسة

ذكرت مصادر محلية أن الرئيس محمد ولد عبد العزيز كلف وزيره الأول المهندس يحي ولد حدمين، والوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية الدكتور مولاي ولد محمد لقظف، لتهيئة الأجواء شرق البلاد أمام الوفود الحزبية التي ستشرع قريبا في شرح التعديلات الدستورية وضرورة التصويت لها.

ولد حدمين وولد محمد لقظف اختيرا لمهمة لن تكون صعبة بالنسبة لهما نظرا لعمقهما المحلي وتأثيرهما على مجموعات كبيرة في الحوضين، ومن المتوقع أن يتمكنا من تهيئة الأرضية أمام الحزب الحاكم.

وحسب مصادر الحرية نت، فإن حزبين من المعارضة المحاورة سيمثلان في الجولة الحكومية بشخصيات وازنة قريبة من الساكنة المحلية.

Go to W3Schools!