فشل شركات النظافة يدفع بالحكومة الى فسخ التعاقد

الحرية نت: كشفت مصادر مطلعة ان الحكومة الموريتانية بصدد فسخ التعاقد مع شركات النظافة الخاصة في القريب وإعادة تكلفة هيئة انواكشوط الحضرية بالملف
ويحيل المصدر السبب في إتخاذ هذا الإجراء إلى تزايد كمية الشكاوى التي تصل إلى المصالح الإدارية بالمقاطعات المختلفة وكذا ديوان رئيسة المجموعة الحضرية الذي بات يعج بشكاوي المواطنين من تفاقم الأوساخ وتحول ساحات انواكشوط إلى مكبات لاتطاق مناظر مشينة وروائح كريهة جدا،
هذا وقد تخلت مجموعة انواكسوط الحضرية عن المشروع قبل سنة من الآن لصالح أربع شركات تم التعاقد معها لنظافة انواكشوط بغلاف مالي يزيد على 8 مليارات
الا أن غياب الخبرة وشح الموارد دفع بهذه الشركات إلى السقوط والفشل الذريع في المهمة لتقرر لجنان الحكومة المختصة سحب الملف و ايعازه من جديد الى حضرية انواكشوط ولكن بشكل معتمد حسب مرسوم يصدر عن مجلس الوزراء ينص بإنشاء إطار ناظم خاص بتسيير النفايات ومراقبة المجال الحضري
من جهة أخرى يواصل بعض نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي حراكهم الثائر للحد من تفاقم الأوساخ والنفايات بالعاصمة انواكشوط