مجموعة دول الساحل تواصل جهود إنشاء قوة عسكرية مشتركة

 

دول الساحل

الحرية نت: ناقش اجتماع عقد بالعاصمة المالية باماكو الأسبوع الماضي اجتماعا لخبراء مجموعة الخمسة لدول الساحل السبل الكفيلة بتفعيل القوة المشتركة للمجموعة نهاية سنة 2017, وقد حضر الاجتماع  ممثلين عن الاتحاد الأوربي, وتضم دول الساحل كلا من موريتانيا ومالي والنيجر وبوركينافسو وتشاد والنيجر, وهي دول تواجهها تحديات مشتركة, وكانت قد وافقت مطلع فبراير الماضي على إنشاء قوة عسكرية مشتركة, وقد حصلت هذه القوة على الضوء الأخضر من الاتحاد الإفريقي, وتعهد الاتحاد الإفريقي على توفير الدعم المادي لها, ومن المنتظر أن تنطلق نهاية عام 2017 بعد أن تحظى بموافقة مجلس الأمن الدولي.