المنتدى يعلن عن تعليق أنشطته حدادا على الرئيس الأسبق أعل ولد محمدفال

قادة المنتدى في منصة مهرجان 11مارس ـكاميرا الحرية
أعلن  المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة تعليق جميع أنشطته السياسية، بعد وفاة الرئيس الموريتاني الأسبق أعلى ولد محمد فال.

وقال المنتدى في بيان له، إن قادته أوقفوا جميع الأنشطة السياسية التي كانوا ينظمونها في الداخل، وقرروا العودة إلى العاصمة نواكشوط بعد خبر وفاة ولد محمد فال.

وجاء إعلان المنتدى توقيف أنشطته خلال نشاط جماهيري في مدينة النعمة في أقصى الشرق الموريتاني يوم أمس، حيث اقتصرت مداخلات قادة المنتدى فيه على كلمة لرئيس حزب الاتحاد والتغيير الموريتاني “حاتم” صالح ولد حننا شكر فيها الحضور على التفاعل، وقرر توقيف أنشطة المنتدى التي كانت مقررة في ولايتي لعصابة والحوض الشرقي.

وأعلن يوم أمس عن وفاة الرئيس الموريتاني الأسبق اعل ولد محمد فال بشكل مفاجئ في إحدى بوادي تيرس الزمور، في أقصى الشمال الشرقي لموريتانيا، وتمت الصلاة عليه في العاصمة نواكشوط بحضور الرئيس الموريتاني وعدد من أعضاء الحكومة، وقد أعلنت الرئاسة الموريتانية الحداد ثلاثة أيام في عموم التراب الموريتاني.