مقتل 9 جنود بـ”هجوم إرهابي” وسط مالي


الهجوم أسفر عن مقتل 9 جنود

أعلنت الحكومة المالية، مقتل 9 جنود أمس الثلاثاء، وأصيب خمسة آخرين في هجوم مسلح وسط مالي، وأشارت إلى أنّ “الحصيلة موقتة”، فيما شددت على عزمها مكافحة الإرهاب.

وقال وزير التجارة والمتحدث باسم الحكومة، عبد الكريم كوناتي، في بيان مساء الثلاثاء، إن “بعثة إمداد تابعة للقوات المسلحة الوطنية وقعت في مكمن بين دوغوفري ونمبالا. الحصيلة الأولية 9 قتلى و5 جرحى”.

ودان “العمل الجبان والوحشي”، قائلاً: “إنّ التزامنا والتزام شركائنا، هو مواصلة مكافحة الإتجار بالمخدرات والإرهاب بلا هوادة”.

في وقت سابق، كان مصدر عسكري مالي أفاد وكالة فرانس برس بسقوط 8 قتلى.

وقال المصدر رافضاً كشف هويته في العاصمة باماكو: “خسرنا 8 عسكريين الثلاثاء في هجوم معقّد شنّه إرهابيون”، لافتاً إلى إصابة 4 جنود آخرين.

من جهته كان مصدر أمني قد أوضح أنّ “لغماً انفجر بآلية للجيش المالي ثم عمد الإرهابيون فوراً إلى إطلاق النار”.

وأورد مسؤول محلّي أنّ الهجوم أسفر أيضاً عن تدمير آلية للجيش فيما استولى المهاجمون على آلية أخرى.

وتجاور نمبالا الحدود الموريتانية وسبق أن استُهدفت بهجمات دامية تبنى بعضها تنظيم القاعدة في بلاد المغرب، كما في يناير 2015 حين قتل أكثر من 10 جنود بنيران متشددين.

وسيطر متشددون مرتبطون بالقاعدة على شمال مالي في ربيع 2012 قبل ان تطردهم عملية عسكرية دولية، لكنّ مناطق مترامية لا تزال خارج سيطرة القوات المالية والفرنسية والدولية.

Go to W3Schools!