العمال يستعدون لتخليد العيد الدولي للشغيلة

الحرية نت: بدأ العمال في العاصمة نواكشوط  منذ الساعات الأولى لصباح اليوم التوافد على قلب العاصمة والساحات الكبيرة لتخليد ذكرى العيد الدولي للشغيلة الموافق لفاتح مايو.

ويعلق العمال آمالا كبيرة على هذا اليوم لتقديم أنفسهم والتعبير عن مشاكلهم والتحديات التي يشكوها كل قطاع على حدة.

ويرفع العمال شعارات تطالب بتحسين الظروف وتوفير الأجواء المناسبة، وتفعيل بعض البنود المعطلة في عقود عمل أغلب المؤسسات.

ولا ينحصر الاحتفال بهذا اليوم على العاصمة فقط بل يشمل كآغة مدن موريتانيا، خصوصا المدن ذات الطابع الإنتاجي والصناعي الكبير.

وكان عمال شركة اسنيم في ازويرات بدأو اجواء فاتح مايو منذ منتصف ليل البارحة عندما علقوا كآفة العمل ودخلوا في إضراب شامل.

من جهة ثانية تحدثت وزيرة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الإدارة عن الأجواء التي سيخلد فيها العيد هذا العام، وأبرزت ما وصفته بـ”الإنجازات التي تحققت في إطار تحسين ظروف العمال في موريتانيا.

وتطرقت الوزيرة لإنجاز النظام المندمج الساعي إلى مواءمة قواعد تسيير مسار موظفي و عقدويي الدولة مع لوائح مصالح الرواتب.

و قد بدأت مرحلة استغلاله التجريبي على مستوى خمس قطاعات وزارية منذ العاشر إبريل 2017؛ على حد تعبير الوزيرة.

Go to W3Schools!