عصابات تهدد المواطنين في نواكشوط نهارا دون خوف من السلطات

الحرية نت: قال شهود عيان إن عصابات سطو مسلح تتجول منذ أمس في قلب العاصمة والمناطق المحاذية لبعض المدارس، وتبتز المواطنين لتسلب ممتلكاتهم دون خوف من أي حسيب ولا رقيب، وتبقى طيلة الوقت في الشارع.

وبحسب الشهود فإن عصابات سطو تتجول صباح اليوم في المنطقة القريبة من بناية “موريتل” سابقا وعلى أعين الشرطة، في وقت يحبس فيه كل المارة أنفاسهم خوفا من عمليات جديد، قد تكلفهم الغالي والنفيس.

يأتي هذا في وقت نقل فيه شهود عيان للحرية نت أن عصابة سطو مسلحة تتكون من سبعة أفراد هجمت على شاب بالقرب من الثانوية العربية وسلبت منه مبلغ 8000أوقية على أعين المارة لكن تحت وطأة السلاح، ولكن الملفت أن العصابة انزوت عن وسط الطريق وبقت في ذات المنطقة دون أي خوف من ملاحقة السلطات.

و تشهد العاصمة نواكشوط حالات سطو مماثلة لكن تجول عصابات السطو المسلح ينذر بمخاوف خطيرة.