نواكشوط: البحرية الموريتانية تنجح في اعتراض قارب يحمل كمية من المخدرات

البحرية الموريتانية

أحبطت وحدة من البحرية الموريتانية، اليوم الاثنين، محاولة تهريب كمية من المخدرات عبر المياه الموريتانية، واعتقلت أفراد العصابة التي تقف وراء العملية.

وبحسب مصادر رسمية  ما أوردته  فإن وحدة البحرية الوطنية ألقت القبض على 7 أشخاص أجانب ستة منهم سنغاليون ومغربي وهم يحاولون تهريب حمولة من المخدرات تقدر بطن ونصف الطن.

وقال نفس المصدر الرسمي إن البحرية، كانت مدعومة بطائرة استطلاع من سلاح الجو الموريتاني، عندما تمكنت من اعتراض قارب مشبوه قبالة مدينة نواكشوط يحمل الرقم “أس أل 3494”.

وأثناء عملية تفتيش القارب تم إلقاء القبض على مجموعة من المهربين مكونة من سبعة أشخاص أجانب، وضبطت بحوزتهم كمية المخدرات.

وأضاف المصدر الرسمي أن المتهمين تم اقتيادهم، والقارب الذي كان بحوزتهم، إلى ميناء نواكشوط المستقل، تمهيدا لتسليمهم إلى الجهات المختصة.

وتدخل هذه العملية، التي بدات خيوطها عندما استطاع قارب مغربي تفريغ حمولته في آخر سينغالي قبالة مباه نواذيبو ليواصل الاخير نقل الشحنة الى السينغال المجاورة، في إطار جهود الدولة لمراقبة المياه الإقليمية والتي تشمل مكافحة القرصنة والتهريب.
وجاء في بيان أصدرته قيادة أركان الجيوش، أن القارب يحمل على متنه 7 أجانب دون تحديد هوياتهم، وقد تم اقتيادهم لميناء الصداقة في انتظار تسليمهم للجهات المختصة، وأضاف البيان: “في إطار مهمة مراقبة مياهنا الإقليمية والتي تشمل مكافحة القرصنة والتهريب، اعترضت وحدة من البحرية الوطنية، مدعومة بطائرة استطلاع من سلاحنا الجوي قاربا مشبوها يحمل الرقم SL3494.
وأثناء عملية تفتيش القارب تم إلقاء القبض على مجموعة من المهربين، مكونة من سبعة أجانب بحوزتهم حمولة من المخدرات تقدر بطن ونصف.
وقد تم اقتياد القارب بحمولته وطاقمه إلى ميناء نواكشوط تمهيدا لتسليمه إلى الجهات المختصة”.