غموض يلف أسباب وفاة مواطن بتوجنين

الحرية نت: نقلت مصادر إعلامية عن أخرى وصفتها بالخاصة قولها إن مواطنا يدعى بون ولد محمد الكوري توفي اليوم الثلاثاء في مقاطعة توجنين بولاية نواكشوط الشمالية، عندما كان في محل لبيع الرصيد يتهم صاحبه بالضلوع في الوفاة.

وقد تم اقتياد المتهم لمفوضية الشرطة بتوجنين1، بينما تم حجز الجثمان في مستشفى الشيخ زايد لاستكمال الإجراءات.

وتقول الروايات الأولية أن سبب الوفاة مصطنع حيث قدم الضحية على محل الجاني بعد أن وضع عنده هاتف لإصلاحه، لكنه لم يستطع إصلاحه، ودار بينهما شجار أردى الضحية قتيلا، والجاني حبيسا في انتظار التحقيق.

بينما تقول الرواية الأخرى أن الضحية كان مصابا بالضغط ما أدى لوفاته.

تأتي هذه الجريمة بعد أيام من أخرى هزت ذات المنطقة.

Go to W3Schools!