نواكشوط: اعتقال مرتكبي عملية السطو على فرع bmci

المدير العام للأمن الوطني، الجنرال محمد ولد مكت

علمت “الحرية نت” من مصدر أمني على اطلاع بملف التحقيق في قضية الاعتداء المسلح والسطو على فرع مصرف bmci بمنطقة “سانتر أمتير” شمال غرب العاصمة نواكشوط.

وحسب المصدر فإن خيوط الجريمة بدت واضحة لجهات التحقيق فور مباشرتها لمسرح العملية حيث تم العثور على أدلة سمحت بتحديد هوية أحد المنفذين، وسريعا ما تم القاء قبض عليه، واكتملت فصول تحديد اسماء بقية المنفذين بعد رفع البصمات، واعتراف “مختار كوفندا” يتطابق الأسماء والأدلة، لتبدأ عملية ضبطهم واحضارهم، وهو ما لم يستغرق طويلا.

“كوفندا” معروف في من قبل فرق البحث والتحري التابعة لإدارة الشرطة القضائية، حيث أحيل الى السجن أكثر من مرة لإتهامه بالسطو والحبارة، وكان قد افرج عنه قبل ايام فقط بعد أن أنهى محكوميته.

تمكن سلطات الأمن من اعتقال الضالعين في أكبر عملية سطو نوعية تشهدها البلاد بعد العملية التي نفذتها القاعدة ضد محصلية ميناء نواكشوط المستقل والتي قادها الطيب ولد سيدي علي، شكلت انتصارا لأجهزة الأمن، وأكدت مدى جاهزيتها واستعدادها للتدخل من أجل فرض الأمن والسكينة على امتداد التراب الوطني،

ومن المتوقع أن يعرض المتهمون على الرأي العام من خلال التلفزيون الرسمي بعد اكتمال التحقيق واحالتهم إلى النيابة العامة.

الحرية نت