أنباء عن زيارة الريئس لمركز الاستطباب الوطني

 

تجري الاستعدادات مند يوم أمس علي مستوي مركز الاستطباب الوطني لزيارة “مفاجئة” سيقوم بها رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز صباح الاثنين لهذه المؤسسة الصحية .

السلطات الأمنية استبقت الزيارة بطرد الباعة المتجولين من محيط المركز و تم السماح لهم بالانتشار علي مقربة من حي BMD في انتظار انتهاء زيارة الرئيس” المفاجئة”.

كما قيم بحملة تنظيم داخل المركز و في اجنحته و قسمت بعد المعدات داخل هذه الاجنحة لتظهر بالمهظر اللائق امام الرئيس .

و يرى مراقبون أن هناك إجراءات أمنية وتنظيمية  يقوم بها بعض المسؤولون في أي مؤسسة تم استشعار أن الرئيس سيزورها  تحييد زيارات الرئيس عن هدفها الايجابي وتحويلها الي مناسبة لستر الحقيقة و تزيف الواقع .