فضلات بشرية في علب كوكاكولا.. والشرطة تحقق

علب كوكا كولا

فتحت الشرطة في إيرلندا الشمالية تحقيقا بشأن وجود فضلات بشرية (براز) في شحنة علب فارغة كانت معدة للتعبئة لصالح شركة كوكاكولا للمشروبات الغازية، وفق ما ذكرت صحيفة “الغارديان” البريطانية، الثلاثاء.

وعلقت شركة كوكاكولا العمل ليلا الأسبوع الماضي بمصنعها في منطقة ليسبورن، حيث كانت العلب الملوثة القادمة من مصنع شركة هلينيك للتعبئة والتغليف في طريقها إلى مصنع كوكاكولا.

وقال الشركة العملاقة في صناعة المشروبات الغازية إنها احتجزت جميع العلب المتضررة، مشيرة إلى أن التلوث لم يؤثر على أي من المنتجات الأخرى التي كانت جاهزة للبيع.

وتصل العلب عادة فارغة من شركة هلينيك إلى مصنع كوكاكولا وبدون سدادات، حيث تملأ لاحقا بالمشروبات الغازية قبل أن يتم إغلاقها وبيعها في متاجر إيرلندا الشمالية.

وبينما قال متحدث باسم الشرطة إن التحقيق في الحادثة “لا يزال في مراحله الأولى”، قالت شركة كوكاكولا في بيان “إنها تأخذ سلامة وجودة منتجاتنا على محمل الجد”.

وقالت وكالة المعايير الغذائية إنه من حسن الحظ أن العلب الملوثة لم تصل إلى السوق في إيرلندا الشمالية. وأضافت أن الحادث يخضع للتحقيق من قبل الشبكة الوطنية للصحة العامة ووحدة الصحة البيئية في ليسبورن.

Go to W3Schools!