عاجل: رئيس الجمهورية: لن نترك 33 شخصا يقررون مصير موريتانيا

رئيس الجمهورية أثناء المؤتمر الصحفي

بدأ بتهنئة القوات المسلحة قبل أن ينتقل إلى التذكير بالشهداء وترحم على أرواحهم، ثم انتقل للرد على الاسئلة حيث أكد التعديلات الدستورية تم التصويت عليها من غالبية المشرعين، ولم يصوت برفضها سوى 33 شخصا من أعضاء مجلس الشيوخ، وبالتالي فإن موريتانيا التي يبلغ عدد ساكنتها 4 ملايين ونصف، لن تكون رهينة لـ 33 شخصا، وبالتالي نحن ذاهبون إلى المادة 38 من الدستور وبشكل نهائي ولن نتراجع عن ذلك.

وعن موقفه من الشيوخ الذين صوتوا بلا، قال رئيس الجمهورية إنهم من الأغلبية ولن يغير ذلك شيئا من وضعهم.

Go to W3Schools!