68 دولة تجتمع في واشنطن لتسريع هزيمة داعش

اجتماع سابق للتحالف الدولي ضد داعش

يعقد وزراء خارجية 68 دولة اجتماعا موسعا في العاصمة الأميركية واشنطن الأربعاء للاتفاق على الخطوات المقبلة لهزيمة تنظيم داعش في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وقطع أذرعه في أوروبا والعالم.

ويشارك في الاجتماع الذي يعقد على مدى يومين حلفاء الولايات المتحدة الأوروبيون كالمملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا، بالإضافة إلى شركاء إقليميين في منطقة الشرق الأوسط كالعراق وتركيا والأردن ومصر، إضافة إلى الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغ.

ويبدأ الاجتماع الساعة العاشرة صباحا بكلمة يلقيها وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون. وسيلقي رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي كلمة أمام المشاركين في الاجتماع باعتبار أن العراق في واجهة المعركة ضد التنظيم.

وينضم إلى الجلسات في منتصف اليوم وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس.

وتتركز أجندة الاجتماع على مراجعة التقدم الراهن ضد داعش، وتسريع جهود هزيمته في العراق وسورية وكبح تمويله وانضمام المقاتلين الأجانب إليه.

ومن المتوقع أن يناقش الاجتماع طرقا للضغط على المجموعات المتشددة التي بايعت التنظيم في ليبيا ومصر، وكيفية مواجهة المقاتلين الأجانب في حال عودتهم إلى بلدانهم بعد هزيمة داعش في مناطق سيطرته.

جدير بالذكر أن الاجتماع هو الأول الذي تقوده إدارة الرئيس دونالد ترامب منذ توليها السلطة في الـ20 من كانون الثاني/يناير الماضي.

Go to W3Schools!