الأمم المتحدة:كل الأطراف السورية تحضر مفاوضات جنيف

المبعوث الدولي إلى سوريا، ستافان دي ميستورا

أعلنت الأمم المتحدة، الثلاثاء، أن وفدي الحكومة السورية والمعارضة أكدا حضورهما، الخميس، إلى جنيف لاستئناف مفاوضات السلام رغم تجدد القتال في شرق دمشق.

وقالت الناطقة باسم الأمم المتحدة، أليساندرا فيلوتشي، للصحفيين إن المبعوث الخاص إلى سوريا، ستافان دي ميستورا، يلفت إلى أن “كل المدعوين الذين حضروا الجولات السابقة من المفاوضات في فبراير 2017 أكدوا مشاركتهم”.

وأوضحت أن مساعد المبعوث الخاص للأمم المتحدة، رمزي عز الدين رمزي، سيتولى مهمة استقبال وفدي الحكومة السورية والمعارضة، الخميس، لإطلاق هذه الجولة الخامسة من المفاوضات.

وأضافت أن مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، دي ميستورا، يزورعواصم عدة وسيكون في الساعات الـ48 في موسكو وأنقرة اللتين تشرفان على رعاية اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا وعملية السلام.

وسبق أن نظمت 4 جولات من المفاوضات في جنيف تحت إشراف الأمم المتحدة منذ عام 2016، لكن دون التوصل إلى حل لهذا النزاع، الذي دخل عامه السابع وأوقع أكثر من 320 ألف قتيل وتسبب بتشريد ملايين الأشخاص.