خبير قانوني يرجح الخروج من الأزمة بالمؤتمر البرلماني

قال الأستاذ شيخنا ولد لحبيبع عميدهيئة المحامين الموريتانيين إن مشروع تعديل الدستور مازال ناجحا نظرا للإجراءات المنصوص عليها في المادة 101 من الدستور. وأضاف في بيان تلقت “الحرية نت” نسخة منه:

ليلعم الجميع أن مجلس الشيوخ ليس ملكا لأحد، ولا هبة تملك بالحيازة، ولا من الضروري أن يصبح موضوعا للتصعيد.

مجلس الشيوخ إنما هو مؤسســة دستوريـة يجري عليها ما يجري على أخواتها فإذا اقتضت المصلحة العـــامة أن تلغى فلتلغى، ولا يحسب ذلك عداوة لأحد ولا لجماعة وقد سبق لنا أن سلطنا الأضواء علي أسباب ضرورة إلغائه في مقال بتاريخ 04/05/2016 تم نشره في عدة مواقع.

لا خير في تضليل الشعب المسالم وجعله في جو غير مريح لأن ذلك يجره إلى ما لا تحمد عقباه.

ومن هنا أقول للرأي العام إن مشروع تعديل الدستور مازال ناجحا نظرا للإجراءات المنصوص عليها في المادة 101 من الدستور.

مهلا فالمؤتمر البرلماني أمامنا والكلمة الفصل تعود إليه.

والله ولي التوفيق

 

Go to W3Schools!