عشاء رئاسي للشيوخ قبل التصويت على مشروع التعديلات الدستورية

مجلس-الشيوخ

كشفت مصادر إعلامية مطلعة عن نية رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز، تنظيم حفل عشاء تكريمي للنواب والشيوخ، وفق ما أكدت ذلك معلومات المصادر.

وقالت المصادر، إن حفل العشاء سيكون نهاية الأسبوع الحالي وسيحضره نواب وشيوخ الأغلبية في البرلمان الموريتاني.

ولم  يستبعد المصدر الذي أورد الخبر  اليوم الأربعاء، أن يعقد المؤتمر البرلماني الخاص بالتعديلات الدستورية الشهر القادم.

وفي سياق متصل قالت مصادر أخرى أن  رئيس الجمهورية استدعاء رئيس مجلس الشيوخ، محسن ولد الحاج، زوال اليوم الأربعاء، إلى القصر الرئاسي، وذلك أثناء استعداد المجلس لمناقشة التعديلات الدستورية والتصويت عليها.

وبحسب ما أكدته مصادر مطلعة فإن محمد الحسن ولد الحاج، رئيس المجلس، استدعي إلى القصر الرئاسي أثناء اجتماع تعقده لجنة القوانين بالمجلس من أجل المصادقة على التعديلات الدستورية وتحديد موعد مناقشتها والتصويت عليها في جلسة علنية.

وقد أسفر اجتماع اللجنة عن المصادقة على التعديلات الدستورية، وتحديد موعد يوم الجمعة الساعة الرابعة مساءً من أجل التصويت على هذه التعديلات.

وجرى اجتماع اللجنة في ظل مقاطعة شيوخ المعارضة، الذين طالبوا بضرورة اعتماد معايير للتصويت تضمن الشفافية، ومن أبرز هذه المعايير هو اعتماد “البطاقة الموحدة” في التصويت.

ولكن المصادر التي أوردت الخبر أكدت أن مطلب البطاقة الموحدة تم رفضه بشكل تام من طرف القائمين على عملية التصويت.

في غضون ذلك لم تتسرب أي معلومات عن استدعاء رئيس مجلس الشيوخ إلى القصر الرئاسي.