الرئيس محمد ولد عبد العزيز يتسلم رسالة من نظيره النيجري

الرئي محمد ولد عبد العزيز خلال لقاء الشباب أنتم الأمل (ارشيف)

تسلم الرئيس الجمهورية الموريتاني محمد  ولد عبد العزيز صباح اليوم الأربعاء 15 مارس 2017، بالقصر الرئاسي في نواكشوط رسالة خطية من رئيس النيجر “ايسوفو محمدو”.

وسلم الرسالة بوزير البيئة النيجري المبعوث الخاص الرئيس النيجري مصطفى كبرا الذي يزور موريتانيا حاليا.

وقال الوزير النيجري إن الرسالة تتعلق بمتابعة قرارات رؤساء الدول المتخذة خلال قمة الاتحاد الإفريقي للعمل في مراكش شهر نوفمبر الماضي، وكذلك لمؤتمر الأمم المتحدة حول التغيرات المناخية المسمى “كوب 22″حيث تم الاتفاق على إنشاء أقاليم تعنى بتنسيق المبادرات المتعلقة بهذه التغيرات وبشكل خاص لمجموعة الساحل التي تتولى جمهورية النيجر رئاستها الدورية، وكذلك بتعبئة الموارد الضرورية لتكيف بلداننا مع الانعكاسات السلبية للتغيرات المناخية .

وبحسب الوكالة الموريتانية للأنباء فقد عبر الوزير عن ارتياح للمباحثات التي جمعته بالرئيس الموريتاني الذي أكد إرادته ودعمه الكامل لوصول جميع المبادرات المتخذة في هذا السياق إلى الهدف المنشود خدمة لمصلحة البلدين.