الرئيس محمد ولد عبد العزيز يبرمج لقاءات مع أعضاء مجلس الشيوخ.. (أسماء)

الرئي محمد ولد عبد العزيز خلال لقاء الشباب أنتم الأمل (ارشيف)
الرئي محمد ولد عبد العزيز خلال لقاء الشباب أنتم الأمل (ارشيف)

قالت  مصادر إعلامية مطلعة إن الرئيس محمد ولد عبد العزيز سيبدأ زوال اليوم الاثنين في استقبال ممثلي الأغلبية في مجلس الشيوخ على دفعات بعضها سيكون ثلاثي والآخر ثنائي على أن يستقبل مجموعة منهم بشكل فردي.
وبحسب المصدر الذي أورد الخبر فإن ولد عبد العزيز سيطلب من أعضاء الشيوخ تمرير التعديلات الدستورية خدمة لمصلحة البلاد.
ومن المقرر أن يستقبل الرئيس اليوم الاثنين الدفعة الأولى وهي:
شيخ مقاطعة اركيز أحمد ولد السالم. و شيخ مقاطعة جيكني اشريف احمد ولد خطري. بالاضافة لشيخ مقاطعة أمرج محمد الامين ولد كيه.
وكان الرئيس ولد عبد العزيز قد التقى في وقت سابق أعضاء البرلمان بغرفتيه (الجمعية الوطنية ومجلس الشيوخ) على شكل مجموعات؛ كما نظم لهم حفل عشاء فتح معهم خلاله نقاشا وطرح بعضهم أسئلة رد عليها الرئيس في نفس اللقاء.
ومن المقرر خلال الدورة البرلمانية الاستثنائية الحالية نقاش مقترح تعديل دستوري تعتزم الأغلبية وبعض أحزاب المعارضة تمريره عن طريق مؤتمر برلماني أو استفتاء شعبي لم تتضح معالمه لحد الساعة.
وتعارض أحزاب من المعارضة إجراء أية تعديلات للدستور لا تنبثق عن اجماع وطني؛ وتتفاوت مواد مقترحات التعديل المقترح بين القبول والرفض داخل الأغلبية لكن تغيير العلم لم يلقى التجاوب حتى في اوساط مقربين من صنع القرار داخل النظام.