اجتماع ثلاثي بعد غد الأحد حول الأزمة الليبية في تونس

خليفة حفتر وفايز السراج
خليفة حفتر وفايز السراج

يعقد وزراء خارجية تونس والجزائر ومصر اجتماعاً، الأحد، في تونس حول الأزمة في ليبيا الغارقة في الفوضى منذ الإطاحة في 2011 بنظام معمر القذافي، حسب ما أعلنت وزارة الخارجية التونسية اليوم الجمعة.

وقالت الوزارة في بيان إن الاجتماع يندرج “في إطار تجسيد مبادرة رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي الهادفة إلى إيجاد تسوية سياسية شاملة في ليبيا”، من دون تقديم تفاصيل حول هذه المبادرة.

وأضافت أن الاجتماع سيبحث “نتائج الاتصالات والمباحثات التي أجرتها (مؤخراً) الدول الثلاث مع مختلف مكونات المشهد السياسي الليبي بهدف تقريب وجهات النظر بينهم ووضع أسس حل سياسي توافقي للأزمة التي يمر بها هذا البلد الشقيق، وتهيئة الظروف الملائمة لجمع الفرقاء الليبيين إلى طاولة الحوار”.

وذكرت أن هذا الاجتماع كان مقرراً في الأول من مارس/آذار المقبل لكن تم “تقديم” موعده “إثر مشاورات بين وزراء خارجية كل من تونس والجزائر ومصر”.

وختمت أن الرئيس التونسي سيستقبل وزراء خارجية هذه الدول الاثنين القادم، وأن نتائج الاجتماع “ستُرفع إلى رؤساء الدول الثلاث”.

وترتبط تونس ومصر والجزائر بحدود برية مع ليبيا.

والخميس، أعرب رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج في بيان عن الأسف لإضاعة “فرصة ثمينة” لبدء محادثات حل النزاع في ليبيا بعد فشل محاولة لجمعه هذا الأسبوع في القاهرة بالمشير خليفة حفتر قائد القوات الليبية.

وكان يفترض أن يلتقي الرجلان في القاهرة، الثلاثاء، بموجب مبادرة مصرية للتفاوض على تعديل الاتفاق السياسي حول تسوية الأزمة الليبية المبرم في الصخيرات بالمغرب في 2015.