موريتانيا: تعتمد المعايير الدولية لمكافحة الرشوة

0أعلنت وزيرة التجارة والصناعة والسياحة السيدة الناها بنت حمدي ولد مكناس عن اعتماد بلادنا المعايير الدولية (ISO) لمكافحة الرشوة التي تم إطلاقها لأول مرة يوم أمس من طرف المنظمة الدولية للمعايير.

إعلان الإعتماد الذي صاحبه تشكيل لجنة خبراء لإستصدار مواصفة وطنية في مجال مكافحة الرشوة، جاء تزامنا مع تخليد اليوم العالمي للجودة. وقد أكدت الوزيرة أن هذه اللجنة ستعتمد في عملها على المواصفة الدولية لأنظمة الجودة المتعلقة بمكافحة الرشوة التي تم الإعلان عنها في نفس اليوم. من قبل المنظمة الدولية للمواصفات دعما لجهود الهيئات في حربها على الرشوة من خلال خلق ثقافة الاستقامة والشفافية.

وأبرزت السيدة الوزيرة أهمية الجودة باعتبارها وسيلة أساسية للتنمية والسيطرة على وسائل الإنتاج ونقل التجارب والخبرات حيث أصبحت تمس جميع مناحي الحياة كالحكامة والتنمية المستدامة والرشوة بمختلف أشكالها.0-1

و تجدر الإشارة إلى أن موريتانيا تعد من أوائل الدول التي اعتمدت هذه المواصفة الجديدة التي تحمل الرقم ISO 37001 من ما سيسمح للمؤسسات و القطاعات الحكومية بإعتماد معايير دولية في مكافحة الفساد والرشوة.