أبو حفص الموريتاني يستبعد استهداف القاعدة لإيران داخل حدودها

gallery-preview.jpg

الحرية نت: لطالما اعتبرت العلاقة  بين ايران و القاعدة حساسة، ايران التي استضافت  اعضاء مجلس شورى على مدى سنوات  تتخوف اليوم من  امكانية استهدافها من قبل القاعدة ولا سيما بعد مغادرة هؤلاء ايران و بالتالي تحرير القاعدة من قيودها.

مفتي القاعدة السابق محفوظ ولد الوالد المعروف بابي حفص الموريتاني وفي حديث حصري لأخبار الآن استبعد امكانية  استهداف ايران داخل حدودها من قبل القاعدة لكنه لم يستبعد امكانية  استهداف ادواتها  خارج الحدود الإيرانية.

ابو حفص الذي تحدث لأخبار الآن عن اكثر من  موضوع  منها علاقة  داعش والقاعدة  و مدى  تأثر داعش الإرهابي بالخسارات التي مني بها في كل من سوريا و  العراق و مدى  تأثره  باغتيال  ابرز قادته و كيف يمكن ان  يؤثر ذلك على نفسية المقاتلين و على قدرة التنظيم على التمويلو التجنيد.

الشيخ ابو حفص علق ايضا في حديثه لأخبار الآن على تبعات التدخل الروسي في سوريا و مدى امكانية نجاح هذا التدخل بانقاذ النظام و لا سيما  ان روسيا لا  تستهدف في قصفها تنظيم داعش في غالب الاحيان و انما  معاقل الجيش الحر و القوات المعتدلة التي اتخذت دورا  و عهدا لها  محاربة  قوات النظام.