عقب اتصال الغزواني به، صار ابراهيما: المرحلة تتطلب موقفا وطنيا يدعم السلطات وذوي الدخل المحدود

 

الرئيس صار إبراهيما مختار

قال حزب التحالف من أجل العدالة والديمقراطية/حركة التجديد إن رئيسه ابراهيما صار مختارتلقى مساء أمس الثلاثاء اتصالا هاتفيا من فخامة رئيس الجمهورية: محمد ولد الشيخ الغزواني، وإثر هذا الاتصال فإن حزب التحالف من أجل العدالة والديمقراطية/حركة التجديد يعرب عن قلقه من الوضعية الصحية التي تمر بها بلادنا نتيجة لألزمة العالمية التي أحدثها انتشار فيروس كورونا ) covid
19 ) مما يتطلب منا جميعا موقفا وطنيا نؤكد فيه تضامننا الكامل مع سلطات بلدنا في مواجهة هذا التحدي.
وأضاف: قد أكد الرئيس إبراهيما مختار صار لفخامة رئيس الجمهورية وقوفنا المطلق إلى جانبه في محاربة هذا الوباء، لهذا يجب علينا أن نتضامن مع السلطات العمومية في إدارة هذه ألزمة التي تهدد حتى الدول الصناعية الكبرى.
ويفرض ذلك علينا تضحيات جسيمة تحد من حرياتنا وتمس تقاليدنا، وبالمناسبة نلفت انتباه السلطات العمومية إلى محنة العديد من المواطنين ذوي الدخل المحدود في هذه الظروف الحرجة وندعوها إلى مساعدتهم ماديا علي تجاوز هذه المرحلة.
كما نناشد مواطنينا الأعزاء وخاصة المتضررين من إغالق الحدود مع السنغال ومالي إلى تفهم هذا اإلجراء الذي هو لحمايتهم لكننا نطلب في الوقت نفسه من قوات أمننا التعامل مع المواطنين بلطف ولباقة وعدم اتخاذ هذه اإلجراءات االستثنائية ذريعة لعودة الممارسات العنيفة وغير المبررة في هذا لظرف الخاص.
وندعو الألمة إلى الوحدة والتضامن في وجه هذا الوباء، وسيقوم حزبنا بواجبه في هذه المحنة اتجاه األمة والوطن،