جراح موريتاني يطلق نداء استغاثة إلى السلطات العليا في البلد

 

وجه الدكتور الجراح محمد موسى أبات نداء استغاثة إلى الحكومة الموريتانية من أجل التدخل العاجل لمعاينة غرف الإنعاش في المستشفيات الوطنية، التي تعيش حالة مزرية حسب تعبيره.

و قال ولد أبات في تدوينة له على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي ” افيس بوك ” أناشد مسؤولي الصحة أن يراجعوا حقيقة غرف الإنعاش ميدانيا وسيقفون على حقيقة مرعبة لانعدام وأقول انعدام الاجهزة الخاصة بالانعاش التنفسي وهو حجر الزاوية في علاج الحالات الخطرة من الكورونا ”

وطالب ولد ابات بضرورة توجيه الدعم المالي المخصص لمكافحة وباء كورونا لتجهيز وتحضير غرف الإنعاش ووسائل الوقاية ودعم الكادر الطبي ليستطيع التصدي لهذا الوباء.

وهذا هو نص تدوينة الدكتور الجراح محمد موسى أبات :

أناشدكم وأناديكم ان تتوجهوا الى غرف الانعاش في المستشفيات فهي حقيقة في حالة مزرية في جميع المشافي بلا استثناء
اناشد مسؤولى الصحة ان يراجعو حقيقة غرف الانعاش ميدانيا وسيقفون على حقيقة مرعبة لانعدام واقول انعدام الاجهزة الخاصة بالا نعاش التنفسي وهو حجر الزاوية في علاج الحالات الخطرة من الكورونا
ان غرف النعاش لاتكاد تحتوي على اوكسجين ولا اجهزة التنفس الصناعي ولا ادوات وقاية للفريق المنعش حتى اليوم
ان الدعم المالي المقدم لمكافحة كورونا عليه ان يوجة اساسا لتجهيز وتحضير غرف الانعاش ووسائل الوقاية ودعم الكادر الطبي ليستطيع الوقوف في الصف الاول ضد هذا الوباء والا لا اضمن لكم توفر انتحاريين ليصدوا عنكم هذا الخطر الوشيك
الا هل بلغت اللهم فاشهد
د. محمد موسى أبات – جراح
Mohamed Moussa Abatt