جريمة بشعة ضحيتها فتاة قاصر في توجنين

مقالت مصادر محلية بأن مواطن موريتاني أربعيني، أقدم على إرتكاب جريمة إغتصاب بشعة في حق قاصر بمقاطعة توجنين في ولاية نواكشوط الشمالية.

وقالت ذات المصادر، ل”ميدين” إن الضحية من مواليد سنة 2006، وقد غادرت منزل أسرتها متوجهة إلى الحانوت، وفي الطريق إعترض طريقها الأربعيني واستدرجها إلى حائط مهجور، وهناك إستل سكينا وهددها به، ليرتكب جريمته البشعة، التي كشفها أحد المارة كان داخل نفس الحائط المهجور يتبول، فلم يتمكن من التوجه إليه منفردا، خوقا من السكين التي كان يحملها الأربعيني. فأستغاث ببعض المارة الذين هاجموه وضبطوه متلبسا بالجرم البشع، حيث تم تسليمه إلى مفوضية الشرطة الخاصة بقضايا القصر في ولاية نواكشوط الشمالية، والتي تولت التحقيق معه وأنهته وقامت بإحالته إلى القضاء الذي أمر بإحالته إلى السجن، لينال عقاب جريمته البشعة تلك.

المتهم الأربعيني متزوج، وأرتكب جريمته البشعة في وضح النهار.