شر البلية مايضحك .. أغرب طرق نهب المال العام في موريتانيا

الحرية نت / يعيش الموريتانيون صدمة غير مسبوقة جراء عمليات النهب الواسعة للأموال العمومية التي كشفت عنها تقارير محكمة الحسابات يوم أمس الإثنين عن الفترة ما بين أعوام 2007 وحتى 2017.

لكن أكثر ما أثار الاستغراب والسخرية في أحاديث الشارع هو بعض الطرق المضحكة في النهب مثل إنفاق بلدية الميناء  7 ملايين على مساحيق الغسيل وماء “جافيل” .

كما كشف تقرير محكمة الحسابات للعام (2016-2017) ، أن بلدية تيارت بولاية انواكشوط الشمالية  اشترت سيارة رينوRenault Kangoo بمبلغ 1.600.000 أوقية وأنفقت على إصلاحها 2.885.000 في أقل سنة.
وهو ما اعتبرته المحكمة مصاريف وهمية.

من ضمن القائمة الطويلة و الصادمة نماذج فساد من بلدية عرفات بولاية انواكشوط الجنوبية من بينها ثمانية مراحيض عمومية  بتكلفة 4,7 مليون أوقية في حين أن القيمة الحقيقية لها لا تتجاوز 1,5 مليون….

وهناك نماذج أخرى عديدة ومتنوعة كشفت عن فساد كبير في بعض إدارات الدولة، ويمكن مراجعتها من خلال الاطلاع على تقارير محكمة الحسابات من خلال  زيارة روابط التقارير التالية :

التقرير الأول (2007-2008-2009)

التقرير الثاني (2010-2011-2012)

التقرير الثالث (2013-2014-2015)

RGA2013._2014_2015AR

التقرير الرابع (2016-2017)

RAG_2016_2017_AR